الأربعاء، 22 يناير، 2014

الدّولة التونسيّة تُجرّ نحو تطبيق سياسة الملكيّة الفكرية على المواطنين



تونس في 22 جانفي 2014

بلاغ حزب القراصنة

الدّولة التونسيّة تُجرّ نحو تطبيق سياسة الملكيّة الفكرية على المواطنين


صادق المجلس التأسيسي يوم 7 جانفي 2014 على الفصل 40 من الدستور الذي يضمن حق الملكية. و قد ادمجت عبارة "الملكيّة الفكريّة" ضمن النص ممّا يشكّل خطرا على اقتصاد تونس و سيادتها.

عبارة "الملكيّة الفكريّة" تشير الى منظومة اقتصاديّة تُعتبر فيها الافكار بضاعة. بغض  النظر عن البعد الفلسفي و فضاعة الأطروحة و الالتباس الدلالي بين الملكية الفكرية و حقوق المؤلف و براءة الاختراع.

تشكّل الملكيّة الفكريّة خطرا مباشر على الفئات التالية :

  •  معظم التجار، لأن معظم البضاعة الموجودة في السوق حاليا خالية من الملكية الفكريّة. أي انّه لم يتم خلاص الملكيّة الفكريّة من طرف مصنّعيها. مما يعرّضها للحجز و يعرّض التاجر للغرامات المالية و للتتبعات العدلية
  •  الفلاحين، لانهم سيجبرون على سداد الملكيّة الفكريّة على البذور بما فيهم البذور التي ينتجونها بأنفسهم
  •  مصانع الأدوية، لما سينجر عن الملكية الفكرية من تضييقات على انتاج الادوية الجنيـــــسة (Médicament Générique)
  •  ميزانية الدولة، لخروج الملايين من العملة الصعبة لسداد الملكية الفكرية
  •  الثقافة و العلم، لأن الكتب و الأفلام و الموسيقى  و البرمجيات  و الأنظمة المعلوماتية ستباع بأضعاف سعرها الحالي و تخرج من متناول المواطن

ويجدر الذكر ان كل هذه المخاطر لها انعكاسات على المواطن خاصة في قدرته الشرائية فهو الذي سيدفع معلوم الملكية الفكريّة في آخر المطاف.

و قد لاحض حزب القراصنة في الأشهر الأخيرة تطوّرات تدعوا الى الاستنتاج ان الدّولة التونسية تُجرّ نحو المصادقة على معاهدات دولية خطيرة من نوع Trans-Pacific Partnership TPP

نذكر من ضمن هذه التطورات :
   
  •  توقيع السيد مهدي جمعة على اتفاقية "مدريد" التي تجبر تونس على حماية الملكية الفكرية لجميع البلدان الموقعة بما فيهم اسرائيل
  •  حل  "المؤسسة التونسية لحماية حقوق المؤلفين" و تعويضها بمؤسّسة جديدة مهمتها استخلاص معاليم الملكية الفكرية و اضافة عبارة "الحقوق المجاورة" لتسميتها
  •  انشاء الوكالة التقنية للاتصالات التي من مهامها التحري في المواطنين الذين لم يدفعوا الملكية الفكرية
  • اعلان الحكومة عن شراكة بين وزارات التجارة و الثقافة و الداخلية لتدريب الشرطة بهدف تطبيق الملكية الفكريّة على المواطن و مراقبة مدى إحترام المواطن للملكية الفكرية و خلاص المعلوم المنجر عن الملكية الفكرية
  •  اعلان الديوانة التونسية عن عزمها استعمال منظومة اعلامية عالمية لتطبيق الملكية الفكرية اثر تلقيها تدريبا من منظمة أجنبية في ميدان الملكية الفكرية

و يحذر حزب القراصنة من ان هذا النوع من المنظومات الاعلامية يخول لاجانب من خارج تونس منع دخول أي بضاعة الى تونس بتعلّة عدم خلاصها للملكية الفكرية. و بالتالي فهم يتحكمون بهذه المنظومة الاعلامية في الديوانة التونسية و في حدود الوطن. و هو خرق فادح لسيادة الدّولة.

موقع الحملة ضد الملكية الفكرية : http://fkr.pirate.tn